جنين يبقى في أحشاء أمّه الثمانينية لـ44 عامًا

Hanane | 2014.02.20 - 7:26 - أخر تحديث : الخميس 20 فبراير 2014 - 7:26 مساء
لا تعليقات
شــارك
جنين يبقى في أحشاء أمّه الثمانينية لـ44 عامًا

عمره 44 عامًا، جنين لم يرضَ ترك أمه التي إعتقدت أنه غير موجود وبعد سنوات طوال إكتشفت الأم بأنها كانت حاملًا والجنين أصبح متحجّرًا.
تبلغ هذه الأم ثمانين عامًا وهي برازيلية الأصل، نُقلت الى المستشفى وقد كانت تعاني من آلامٍ حادة في المعدة فأجرى الأطباء لها صورًا شعاعية ليجدوا أن الطفل متحجر في بطنها.

يطلق على هذه الحالة إسم “الجنين المكلس” وهي ظاهرة نادرة جدًا تحدث عندما يموت الطفل في أحشاء المرأة فيكوّن طبقة من الكالسيوم ويتجمد خارج الرحم. عادةً ما تكون هذه الحالة غير طبيعيّة بمعنى آخر حمل غير ناجح.
وقد روت الأم قصّتها فمنذ 40 عامًا تقريبًا شعرت بعوارض الحمل إلا أنها لم تعد تحسّ بتحركات الطفل فإعتقدت أنه أجهض.

والجدير بالذكر أن الطبيب الحالي أكد أن الجنين توفي بين الأسبوع الـ 20 حتى الـ 28 إذ تظهر في الصورة عظامه، عاموده الفقري، شكل وجهه وغيرها من التفاصيل.
لم تكن هذه الحالة الأولى من نوعها في العالم إذ أكدت مصادر طبية أن إمرأة كولومبية كشفت صور جنينها الذي عاش معها لفترةٍ طويلة وبالرغم من الخطر الطبي الذي رافق حالتها إلا أنها رفضت إخراجه من رحمها.

لا تعليقات
شــارك