“الكوبل”.. سلسلة كوميدية تلقى نجاحاً باهراً في المغرب

Hanane | 2013.08.03 - 1:21 - أخر تحديث : السبت 3 أغسطس 2013 - 2:15 صباح
لا تعليقات
شــارك
“الكوبل”.. سلسلة كوميدية تلقى نجاحاً باهراً في المغرب


تعتبر سلسلة ‘لكوبل” ظاهرة الموسم التلفزيوني لهذه السنة بدون منازع، إذ استطاع الكوميدي حسن الفد والممثلة دنيا بوطازوت، خلق ثنائي أبدع في انتاج تلفزيوني محترم حقق إجماع المشاهدين ولاقى نجاحا غير مسبوق من حيث نسبة المشاهدة وكذا إقبالا هائلا على تحميل مقاطع حلقاته على مواقع الفيسبوك واليوتوب.

ويتطرق المسلسل الفكاهي القصير، الذي لا يتعدى توقيت حلقته  3 دقائق، إلى مشاهد من حياة زوجين “استثنائيين” يعيشان في البادية، في عقدهما السادس، ويتجادلان طيلة الوقت حول العديد من المواضيع الحياتية اليومية.

وبحسب عدّة نقّاد فنّيين فإنّ  قصر المدة الزمنية للحلقة الواحدة يعتبر عاملا محدّدا في نجاح السّلسلة حيث أنّ  الشكل القصير لها يجعل المواقف مستساغة وسلسة، ويمكن مشاهدتها بكثافة على شبكة الانترنيت والّتي تعتبر لوحدها فرجة متكاملة و موازية لفرجة التّلفزيون، هذا إلى جانب أنّ سلسلة لكوبل إعتمدت في صناعتها للفرجة علي ميكانيزمات الممثّلين والكيمياء الإبداعية المتبادلة بينهما من أجل  خلق مواقف ساخرة لا يشكّل فيها الموضوع ركيزة أساسية، وإن كانت ماهيته قريبة من فهم المشاهدين ومتجدّرة في المتخيّل الإجتماعي المغربي عكس سيتكومات أخرى

أظهر مضمون حلقاتها مستوى مبتذل من الإنسلاخ عن الهويّة المغربية لأنّ كتّاب سيناريوهاتها ليسوا سوى فرنسيين لا يعرفون من المغرب سوى المآثر السّياحية.

إلى ذلك، أكد تقرير صدر حديثا عن مؤسسة “ماروك متري”، المتخصصة في قياس نسب المتابعة التلفزيونية بالمغرب، أن “الكوبل” حقق نسبة مشاهدة عالية ضمن برامج شهر رمضان لهذا العام، بلغ معدلها حوالي سبعة ملايين و210 آلاف مشاهد، بنسبة 56.7 في المئة من حصة المشاهدة الكلية.

لا تعليقات
شــارك